مناقشة رسالة الماجستير الموسومة ( تأثير منسوب الغمر والمسافات الفاصلة لنقاط سحب مضخات الحوض الرطب على الأداء الهيدروليكي لمحطة ضخ مياه الأمطار ) في كلية الهندسة بجامعة الكوفة

نوقشت في كلية الهندسة بجامعة الكوفة رسالة الماجستير الموسومة ( تأثير منسوب الغمر والمسافات الفاصلة لنقاط

سحب مضخات الحوض الرطب على الأداء الهيدروليكي لمحطة ضخ مياه الأمطار )، للطالب علي حسين عوفي من قسم الهندسة المدنية، على قاعة الدراسات العليا في القسم. وقد أشرف على اعداد الرسالة الاستاذ المساعد الدكتور حسن مهدي الخطيب من جامعة الكوفة/ كلية الهندسة، والاستاذ المساعد الدكتور حيدر عبد الامير الثامري من جامعة بغداد/ كلية الهندسة. ومن خلال هذه الدراسة، تم انشاء نموذج فيزيائي مصغر لمحاكاة حوض نموذجي لمحطة ضخ مياه الامطار يحوي عدة انابيب عمودية لسحب المياه، وذلك لتحري تأثير شكل وابعاد الحوض على الظروف الهيدروليكية لعمل المحطة.

وذكر الطالب ان الدراسة تهدف لتحديد أفضل أوضاع ترتيب انابيب السحب نسبة الى ابعاد الحوض ومنسوب غمر الماء فيه لتفادي تكوّن أيا من الدوامات باستخدام أقل ابعاد ممكنة للحوض لمعدلات معينة من تصاريف المياه. وتألفت اللجنة من الاستاذ الدكتور رياض زهير الزبيدي من جامعة بغداد/ كلية الهندسة رئيسا، والاستاذ المساعد الدكتور فاضل محمد ظاهر من هيئة التعليم التقني عضوا، والاستاذ المساعد الدكتور حسين عبد المطلب من جامعة الكوفة/ كلية الهندسة عضوا، اضافة الى السادة المشرفين اعضاءاً.

وأُخذت ستة عوامل رئيسية بنظر الاعتبار خلال العمل المختبري وبدلالة قطر مدخل انابيب السحب الذي كان بشكل فم الجرس. والعوامل الستة هي: المسافات الفاصلة بين مراكز فتحات مداخل انابيب السحب بثلاث قيم، ومنسوب غمر الماء بخمس قيم، والمسافة الفاصلة بين منسوب فتحات مداخل الانابيب ومنسوب أرضية الحوض بثلاث قيم، والمسافة الفاصلة بين مركز انابيب السحب والجدار الخلفي للحوض بثلاث قيم، وسرعة جريان السحب في كل أنبوب بخمس قيم. وأُجريت قرابة 1350 تجربة مختبرية والتي من خلالها تم ملاحظة تأثير العوامل أعلاه من خلال جدران الحوض الزجاجية الأربعة وبالعين المجردة، فضلا عن تحسس الضغط باستخدام مقاييس ضغط حساسة منصبة على انابيب السحب، حيث تم أخذ قياسات لقطر وطول الدوامات المتشكلة. وتم اشتقاق معادلات وضعية ومعايرتها والتحقق من دقتها لتربط تأثير العوامل المشار اليها وذلك اعتمادا على النتائج المختبرية وبرنامج (SPSS) الاحصائي. وتلك المعادلات تمكن تخمين عمق الغمر اللازم لتفادي تشكل الدوامات ولأي قيم يتم افتراضها للعوامل المذكورة أعلاه.

أظهرت النتائج أن ظهور وشدة الدوامات السطحية وتحت السطحية يتأثر بصورة رئيسية بسرعة الجريان في انابيب السحب، وبدرجة ثانية يكون تأثير المسافات الفاصلة بين الانابيب، ثم المسافة الفاصلة عن الجدار الخلفي، ثم عمق الغمر، وبدرجة أقل المسافة الفاصلة بين فتحات الانابيب وارضية الحوض.

وقررت اللجنة منح الطالب شهادة الماجستير في تخصص الهندسة المدنية وبدرجة  امتياز.

Joomla Templates - by Joomlage.com