نحو الحلول لتقليل الاختناقات المروريه لزيارة الاربعين الاستاذ المساعد الدكتور حامد عذاب عيدان ال جميل

نحو الحلول لتقليل الاختناقات المروريه لزيارة الاربعين

الاستاذ المساعد الدكتور حامد عذاب عيدان ال جميل

كلية الهندسة –جامعة الكوفه

دكتوراه  هندسة مرور

موبايل:07801341152

المـــــــــقدمة  

 ان مسيرة الأربعين  يطلق هذا العنوان  على تظاهرة شيعية ينطلق خلالها ملايين من الشيعة باتجاه كربلاء لزيارة قبر الامام الحسين بن علي بن أبي طالب  (عليهما السلام) في العشرين من صفر من كل عام حيث يتدفق الشيعة من شتّى المدن والقرى العراقية تشاركهم في ذلك الوفود الكثيرة من أتباع مدرسة أهل البيت من شتّى البلدان كإيران والبحرين والكويت ولبنان وباكستان ويعتبر أکبر تجمع بشري سنوي وأضخم مسيرة راجلة في العالم (ويكبيديا, 2015).

تحولت هذه الزيارة في السنين الأخيرة التي تلت سقوط نظام البعث في العراق سنة 2003م – الذي صبّ جام غضبه على الشعائر الحسينية طيلة فترة حكمه- إلى تظاهرة مليونية يتحرك فيها شيعة العراق من جميع النواحي والقرى والمدن الصغيرة والكبيرة ويشكلون شبكة بشرية- لا مثيل لها في العالم- أخذت بالانتشار والتوسع من ثلاثة ملايين إلى أن تجاوزت العشرة ملايين في السنين الأخيرة. وقد بلغت حشود الزائرين في عام 1435 هـ ق/ 2013م حسب تقديرات أکثر من 17 مليون وفي عام 1436 هـ ق/ 2014 مـ أکثر من 20 مليون زائر توجهوا صوب كربلاء(ويكبيديا, 2015). اما  في- السنة الحالية 2015 فقد تجاوز 21 مليون زائر حسب ماذكر عن مصادر في العتبتين.

لم تقتصر الزيارة على شيعة العراق – وإن كان لهم السهم الأوفر حضوراً وخدمة- بل تعدّت إلى سائر البلدان حيث أخذت جموع الزائرين بالتوافد على العراق لإحياء تلك المناسبة حتى بلغ عدد المشاركين من سائر البلدان وحسب إحصائية وزارة الداخلية العراقية في سنة 1435 هـ ق/ 2013م المليون وثلاثمئة ألف زائر عربي وإسلامي بالإضافة لى الاقليات الإسلامية في البلدان الاوربية (ويكبيديا, 2015). ان كثافة الزوار قد وصلت الى الحد الذي شغلت طريق كربلاء-نجف ولكلا الاتجاهين بالاضافة الى طريق ياحسين الذي تم انشائه في السنوات الاخيرة للسير الزوار وكما مبين في الشكل رقم 1.

الشكل رقم (1) طريق ياحسين من النجف الى كربلاء.

المقترحات  الانية  والمستقبليه

المقترحات  الانية (القصيرة الامد)

من خلال تقييم الواقع المروري الحالي على امتداد طريق كربلاء-نجف  نلاحظ مايلي:

  • تقوم السلطات بسد طريق الذهاب الى كربلاء (اي الاتجاه من النجف الى كربلاء) ويبقى فقط طريق كربلاء-نجف (اي الاتجاه من كربلاء الى النجف).
  • يتم وضع سيطرات  تقوم بالتحكم  بالطرق الفرعيه كالطريق الحولي وطريق الكفل مع الطريق الرئيسي حيث يعبر الزائرين بينما يمنع اصحاب المركبات وبالعكس للحفاظ على سلامة الزائرين وتسهيل عبورهم.
  • يتم اغلاق معظم الطرق الفرعيه على طول طريق كربلاء-نجف وبذلك يتم تقييد الحركات للمركبات للظروف الامنيه.

لذا فان المعالجات الانيه تتلخص بما يلي:

  • فتح الطريق باتجاه كربلاء (اي باتجاه نجف-كربلاء) وذلك للمحافظة على انسيابية الطريق وجعل مسير الزائرين فقط على طريق ياحسين والمسافة المحصورة بينه وبين طريق نجف-كربلاء وذلك بتاهيله للمسير ولهذا المقترح  تفاصيل اخرى لكل مقطع من تلك المقاطع على طول الطريق.
  • انشاء جسور للزائرين تمر على الطرق الفرعيه والتي ترتبط بطريق كربلاء-نجف كالطريق الحولي ( امتداد طريق المطارفي النجف) عند نقطة ارتباطه بالطريق الرئيسي (نجف-كربلاء) وكذلك جسر للزائرين على الطريق الفرعي (طريق الكفل).
  • انشاء منطقة يجري فيها انزال وتحميل الركاب كمنطقة مؤقته (يتم اختيارها لتكون ذات موقع وابعاد تحدد على مقدار اعلى زخم مروري متوقع ) حيث تسهل هذه المنطقة حركة المركبات والزوار (يحدد موقعها حسب الضرورة الامنيه) وبالجانب الاخر القادم من كربلاء يجب توفير مركبات ذات تصريف يصل الى مثلا عشرة الف شخص بالساعة (يحسب بعدد وسعة المركبات المتوقع استخدامها هناك) لكي يكون مقدار الطلب بمقدار التصريف. ان هذه المركبات التي تعمل داخل  كربلاء وعلى كافة المحاور هي عبارة سيارات نوع كيا مثلا ويعمل لها باج وتعمل باجرة محدودة كالف دينار كونها تنقل الزائرين من قرب المراقد المقدسة الى المحور الخارجي حيث يوجد القطع.
  • يتم جمع بيانات تتعلق بالمركبات والسابلة في هذه المناسبة ويتم اجراء نمذجة او تمثيل مرئي لواقع الحال ثم تمثيل المقترحات بالنمذجة واختيار ايهما افضل من الناحية التصميمه والتشغيليه.

المقترحات  الطويلة الامد

ان هذه المقترحات والتي تعالج حل مشاكل الازدحامات المروريه ولمدة لاتقل عن 25 سنة مستقبلية . ان هذه الحلول تعتمد على السياسة المستقبلية وعلى سياسة الحكومة في احتمال تحديد اعداد الزوار وخصوصا الزوار الاجانب اي نتوقع استقبال مثلا 2 مليون او انه لايسمح باستقبال اكثر من 4 مليون. اما ان السياسة لاتحدد اي عدد لذا فستكون الاقتراحات مبنية على عدم التحديد في الاعداد. بالاشارة الى المصادر الامريكية والخاصة بتصميم الطرق مثل (AASHTO) وغيره من المصادر الاخرى بل ان كل مصادر الطرق ولمختلف انحاء العالم تجمع على انه يتم التصميم على اساس ان الحجوم المروريه المعتمدة في التصميم هي اعلى 30 ساعة والتي تحدث على الطريق المراد تصميمه بينما عندما تكون تلك الساعات اقل من 30 ساعة تعتبر غير اقتصادية هذا خلال السنة. وفي زيارة الاربعين فان عدد ساعات الذروة تتجاوز ال 50 ساعة وبذلك فانه من الواجب التصميم لهذه المناسبة الدينية. بناءا على ماورد اعلاه فاننا نقترح مايلي :

  • ان يتم مد سكة القطار والتي هي اصلا محدد مكانها وتم العمل فيها من قبل النظام البائد حتى وصل عمليه فرش السبيس بها الى مقابل خان الربع (حوالي 15 كيلو متر من كربلاء باتجاه النجف) وهذا الخط ذات المسار الذي يمر من امام مطار النجف وهو يمر بين النجف والكوفة. وحتى لو كانت محطته الرئيسي تبدا من كربلاء وتنتهي بالنجف فهو سيكون ذات فائدة كبيرة جدا ويكون بخطيين اي خطين متوازيين احدهما باتجاه كربلاء والاخر باتجاه النجف. ويتم وضع اكثر من محطة له وتحديد المعابر النظاميه لها واستخدام  (Geomatics Techniques)والتي تنظم عمل القطارات وليس كما معمول به في ادارة السكك حاليا في العراق. وللعلم فان السكة المقترحه ومحرماتها موجوده اصلا  ويمكن ملاحظتها بوضوح من داخل مدينة النجف الاشرف. ان الشروع بعمل هذا المشروع سيساهم ايضا بايجاد طريق جديد للزائرين والذي سيكون على محرمات السكة وبذلك يقلل من زخم الزوار على طريق نجف-كربلاء وسيخفف من الحاجة للمركبات ويقلل من الازدحام بشكل ملحوض وخصوصا استخدام قطارات كهربائيه ذات سرعه عاليه والذي سيكون ذات مورد بحيث يغطي نفقات انشائه خلال فترة قليله جدا.
  • استخدام النقل الذكي والذي هو تقنيه حديثة يتم انجازها بوضع المتحسسات المخصصة لهذا الغرض والتي تربط بوحدة سيطرة والتي تدير وتفرض سيطرة ذاتيه اعتمادا على الحجوم المروريه لكل طريق. ويتم تنفيذها باستخدام برامج المحاكاة لدراستها حيث تم استخدام تلك البرامج في دراسة ساحة الزائرين مقابل الكراج الموحد لمدينة كربلاء وكما موضح بالشكل ادناه ( Al-Jameel, 2015).

 

الشكل رقم (2) نمذجة ساحة الزائرين في كربلاء (ال جميل , 2015)

المصادر:

Al-Jameel, Hamid A. (2015). Report submitted to Al Basher and Durat Al-Bahrain Company as a part of the selection the best alternative management for Al-Zaareen parking area in the Kerbala city.

 ويكبـــــــــــــيديا (2-12-2015). لاحـــــــــــظ الرابـــــــــــــــــط التـــــــــــــــــــــــــــالي:

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%B1%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%A8%D8%B9%D9%8A%D9%86

 

Joomla Templates - by Joomlage.com