الرئيسية / اخبار / جامعة الكوفة تنظم أمسية رمضانية حول ازمة المياه والقطاع الزراعي

جامعة الكوفة تنظم أمسية رمضانية حول ازمة المياه والقطاع الزراعي

اهتماما من جامعة الكوفة بخدمة المجتمع، وبرعاية رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور محسن عبد الحسين الظالمي اقيمت في قاعة كلية الصيدلة امسية رمضانية علمية تحت عنوان:
القطاع الزراعي بين سياسة الدعم وازمة المياه
استضافت فيها الاستاذ الدكتور مهدي سهر الجبوري وكيل وزارة الزراعة لإلقاء المحاضرة.
وحضر الامسية عميد كلية الهندسة الأستاذ المساعد الدكتور علي صادق العذاري ومجموعة من تدريسيي الكلية، إضافة الى السادة مساعد رئيس الجامعة للشؤون الإدارية، ومساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية وعمداء الكليات واساتذة الجامعة، مع جمع غفير من المثقفين والمهتمين في المجال الزراعي.
وأوضح الظالمي اسهام هذه الأمسية في اثارة النقاش العلمي والأكاديمي حول موضوع المياه واثاره على قطاعات الإنتاج والخدمات العامة فضلا عن التداعيات البيئية وتأثيرها السلبي في الغطاء النباتي نتيجة شحة المياه التي سوف تنجم من تقليص حصة العراق المائية، واسهاما من جامعة الكوفة لخدمة المجتمع وإيجاد الحلول المناسبة للمشاكل التي يعاني منها، فإنها تسعى على تناول موضوعات حيوية تمس حياة الناس وتقترب من همومهم وتطلعاتهم، وطرح هذا الموضوع على طاولة النقاش مع المسؤولين وصناع القرار واستضافة وكيل وزير الزراعة لتناول هذا الموضوع، واحتمال جفاف نهر دجلة وما يمثله من تهديد للزراعة ومجمل الحياة في البلاد، ولعرض الإحصاءات والبيانات المتوافرة حول الموضوع للوقوف على حجم المشكلة وابعادها وتداعياتها على القطاع الزراعي يصورة خاصة والبلد بصورة عامة.
وبين العذاري ان الامسية تناولت موضوع ازمة المياه مع اكمال تركيا سد اليسو الجديد، الذي سيؤدي الى مشاكل اقتصادية وبيئية في العراق، إذ ستتقلص مساحات الأراضي الزراعية وتتسع المساحات المتصحرة، كما ستتعرض الأهوار الى أضرار كبيرة لأنها تعتمد بشكل رئيس على مياه نهري دجلة والفرات.
وفي نهاية الامسية قدم رئيس الجامعة درع الجامعة مع شهادة تقديرية للأستاذ المحاضر الدكتور مهدي سهر الجبوري.

شاهد أيضاً

بمناسبة بدء العام الدراسي المنصرم عميد كلية الهندسة بجامعة الكوفة يلتقي بالكوادر الوظيفية والمنتسبين

والمنتسبين بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد 2018/2019، التقى السيد عميد كلية الهندسة بجامعة الكوفة الاستاذ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *